الرئيسية 10 الأخبار 10 أدخلت البلاد في دوامة هذا الصباح، النائبة بشرى بلحاج حميدة تعتذر عن نشر إشاعة “طبيبة محجبة ترفض فحص الأعضاء التناسلية لطفل”
بشرى بلحاج حميدة

أدخلت البلاد في دوامة هذا الصباح، النائبة بشرى بلحاج حميدة تعتذر عن نشر إشاعة “طبيبة محجبة ترفض فحص الأعضاء التناسلية لطفل”

قدمت النائبة بشرى بلحاج حميدة إعتذارها من خلال صفحتها الشخصية على موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك، و ذلك بعد نشرها إشاعة مفادها أن طبيبة محجبة بمستشفى باب سعدون رفضت فحص الأعضاء التناسلية لطفل.

و أحدث الخبر الذي نشرته دون تثبت، حالة فزع داخل وزارة الصحة التي أرسلت على الفور فريقا لتحري الأمر قبل أن يتضح أن الطبيبة لا وجود لها أصلا إلا في مخيلة النائبة.

يشار إلى أن بشرى بلحاج حميدة نقلت الخبر الكاذب من صديق لها يقطن في ألمانيا و لا علاقة له بالطب أو بمستشفى باب سعدون، الأمر الذي يعيد للأذهان مرحلة نشر الإشاعات و الأكاذيب إبان الثورة التونسية بهدف نصفية الحسابات و خوض المعارك الإيديولوجية دون حدّ أدنى من الأخلاق.

أترك تعليقا

تعليقات

عن الصدى نـــت