الرئيسية / الأخبار / أرهبوا مواطنا و مواطنة، النيابة العمومية تفتح تحقيقا ضد عدد من أعوان الحرس الوطني

أرهبوا مواطنا و مواطنة، النيابة العمومية تفتح تحقيقا ضد عدد من أعوان الحرس الوطني

أفاد الناطق الرسمي بإسم النيابة العمومية بالمحكمة الإبتدائية بمنوبة، سامي الصمادحي، مساء يوم أمس الأربعاء، بأن النيابة العمومية بالمحكمة أذنت بفتح تحقيق بشأن مقطع الفيديو التلفزي الذي تداولته صفحات مواقع التواصل الإجتماعي، و الذي وثّق قيام أعوان الحرس الوطني بوادي الليل بإقتياد مواطنة لمركز الأمن بعد ضبطها، أثناء حملة أمنية، بصدد الحديث مع زميل لها في أحد الأماكن العامة دون إثبات أي وضع مخل للحياء.

و كان الفيديو الذي بثته قناة “أم تونيزيا” في برنامج “بلا قناع” قبل سنة تقريبا قد أثار إحتقان الرأي العام و تنديد الحقوقيين الذين إعتبروا الأمر مسا من الحقوق و الحريات و أضاف المصدر ذاته، في تصريح لـ”وات”، أن الإذن بفتح التحقيق يأتي بعد الإطلاع على محتوى الفيديو و ملاحظة شبهة تعد على الحريات و التي يُعتبر القضاء مسؤولا عن حمايتها دستوريا، مؤكدا أنه سيتم الإستماع للأمنيين الذين تم تصويرهم في الفيديو بخصوص الواقعة و التحري في ملابساتها بدقة لتحديد المسؤوليات، و تحديد حصول تجاوزات تمس من الحقوق و الحريات من عدمها.

أترك تعليقا

تعليقات

عن الصدى نـــت