الرئيسية / الأخبار / أمني يفضح المستور و يفجر قنبلة من العيار الثقيل: خلية إسرائيلية خطيرة تعمل في تونس و أساور بن محمد أبرز المتورطين

أمني يفضح المستور و يفجر قنبلة من العيار الثقيل: خلية إسرائيلية خطيرة تعمل في تونس و أساور بن محمد أبرز المتورطين

فجر النقابي الأمني هيكل دخيل قنبلة من العيار الثقيل و ذلك بنشره تدوينة على صفحته بموقع “فيسبوك”، كشف خلالها تفاصيل تحرك خلية
خطيرة في تونس يُشرف عليه تونسي يدعى “إلان لافي الركاح” و هو يهودي و والده يقيم بإسرائيل، وفق قوله.

و أضاف دخيل أن الخلية تورطت في عمليات خطيرة، كان أبرزها إستدراج “رجال أعمال و سياسيين و وزراء و أمنيين و أفراد عائلاتهم لحفلات و سهرات ليلية يتم فيها منحهم مواد مخدرة فاخرة و نساء و غيرها و تضمين محتوى هذه السهرات لأهداف غير معلومة”، مشيرا لعلاقة الفنانة أساور بن محمد مع رأس الخلية و مساعدته لها خلال تورطها في قضية “تعاطي مخدرات” مؤخرا.

و لفت دخيل أنظار الرأي العام التونسي لخطورة هذا الملف، حيث شدد على تورط قيادات أمنية بارزة في القضية، إضافة لوزير الداخلية الأسبق ناجم الغرسلي الذي فر نحو تركيا، كما حذّر من وجود ضغط خارجي رهيب على وزير العدل و ذلك بهدف إغلاق الملف، داعيا الجهات الرسمية للتدخل و منع ذلك، بإعتبار أنها قضية “جوسسة و خيانة للوطن”، بحسب تعبيره.

أترك تعليقا

تعليقات

عن الصدى نـــت