الرئيسية / الأخبار / أمواله نُقلت بطرق ملتوية لدهاليز التهريب في دبي، بنك غينيا المركزي ينهار بعد سرقة “عيال زايد” أسرار خزائنه

أمواله نُقلت بطرق ملتوية لدهاليز التهريب في دبي، بنك غينيا المركزي ينهار بعد سرقة “عيال زايد” أسرار خزائنه

ضمن فضائح الإمارات التي لا تنتهي و نهبها لثروات القرن الإفريقي بكل بجاحة، كشفت تقارير مالية و أكاديمية أن البنك المركزي الغيني الذي يعتمد عليه إستقرار البلد المالي و النقدي، على وشك أن ينهار، بعد أن إستحوذت أروقة التهريب في دبي على أسرار خزائنه و أشارت التقارير إلى أن أموال البنك و عملاته الصعبة تتداول بين كبار المهربين في الإمارات.

و أكد التقرير السري الذي نشرته دورية «رسالة القارة» الإستقصائية و المهتمة بنشر الأخبار السياسية و الإقتصادية الخاصة في دول إفريقيا، أن الأموال تنقل بطرق ملتوية إلى دهاليز التهريب في دبي و التي تُعتبر بالنسبة لقراصنة المال جنة ضريبية و كشف التقرير الذي أعده الأمين العام المكلف بالجرائم الإقتصادية في الحكومة الغينية العقيد تيكبورو عن «وجود منفذ مواز يتيح نقل دولارات البنك المركزي الغيني نقدا في الغالب إلى حسابات مشبوهة في دبي، حيث يجري إستخدامها في تمويل إستثمارات خاصة و صفقات تجارية قبل أن تعاد».

أترك تعليقا

تعليقات

عن الصدى نـــت