الرئيسية / الأخبار / أمير سعودي يعلن تفعيل حركة معارضة، و يبث خطابه الأول

أمير سعودي يعلن تفعيل حركة معارضة، و يبث خطابه الأول

أعلن الأمير السعودي المنشق خالد بن فرحان آل سعود، اليوم الاثنين، الانطلاق الرسمي لحركة “الحرية لأبناء شبه الجزيرة العربية”، التي تدعو لإقامة ملكية دستورية وحماية المعارضين.

وقال الأمير المعارض لحكم “آل سعود”، المقيم في ألمانيا، في مقطع فيديو بثه على منصة “يوتيوب”: إنه “في آخر 3 سنوات تحول دور الحاكم إلى إله مقدس يأمر فيطاع وهو على باطل”.

وأضاف: “سارع نظام الملك سلمان بالعمل على انهيار المملكة عندما فرض من لا يستحق في ولاية العهد”، في إشارة إلى محمد بن سلمان.

وأشار إلى أن “النظام في عهد الملك سلمان وولي عهده محمد، قام بتشويه هيبة وسمعة ومكانة المملكة دولياً وإسلامياً وعربياً”، وأنه أيضاً عمل -وفق قوله- على “تغيير الثوابت الأساسية لبلاد الحرمين الشريفين نحو الأسوأ لمصلحة الغير”.

وذكر أن “بن سلمان قام بالاعتداء على أبناء عمومته والإلقاء بهم في السجون، وتشويه سمعتهم، ومنع أفراد العائلة الحاكمة من السفر”، وأنه أيضاً “قام بالاعتداء الهمجي على رموز فكر الصحوة الإسلامية واعتقالهم ومحاكمتهم بأحكام جائرة”.

واستطرد يقول: إن “محمد بن سلمان قام بالاعتداء على رجال الأعمال الكبار بالدولة، ما دفع لهروب رأس المال إلى الخارج”.

من جهة أخرى أشار الأمير السعودي إلى أن “بن سلمان أصر على إفقار ومحاصرة المواطن السعودي البسيط؛ بفرض مجموعة من الضرائب غير المبررة بالتزامن مع زيادة تكلفة المعيشة”، واصفاً الدور الحكومي في عهد بن سلمان بأنه تحول “إلى مافيا دولية تحارب مواطني وأصدقاء المملكة”.

الخليج أونلاين

عن رئيسة التحرير