الرئيسية / الأخبار / إطلاق حملة كبرى لتلقيح الأطفال ضد الحصبة

إطلاق حملة كبرى لتلقيح الأطفال ضد الحصبة

تشرع وزارة الصحة انطلاقا من يوم 25 نوفمبر الجاري وإلى غاية 7 ديسمبر المقبل في القيام بحملة وطنية للتدارك ضد الحصبة بهدف تلقيح الأطفال دون سن 6 سنوات في كافة مراكز الصحة الأساسية ومراكز صحة الأم والطفل، وسيتمّ استهداف الفئة العمرية من عام واحد إلى 5 سنوات بحملة مكثفة لتدارك المتخلفين عن أخذ جرعتين من لقاح الحصبة بداية من نصف نوفمبر الجاري، وفق بيان صادر اليوم الجمعة عن إدارة الصحة الأساسية.

كما سيقع استهداف الفئة البالغين (أكثر من 20 عاما) فور تحديد الشريحة المستهدفة بدقة من خلال دراسة مصلية جارية لمعرفة نسبة غير المحصنين ضد الحصبة حسب المنطقة والفئة العمرية، وتهدف هذه الحملة إلى تخفيض عدد الأطفال غير المحصنين ضد الحصبة (جميع الأطفال الذين لم يتلحقوا لعد بالمدرسة الابتدائية من سن الواحدة إلى 6 سنوات) إلى أدنى مستوى للتوقي من حدوث وباء.

وتندرج هذه الحملة الوطنية في اطار تدعيم الحملة سارية المفعول منذ شهر ديسمبر 2018 للتوقي من تفشي مرض الحصبة وذلك في ظل تسجيل فاشيات هامة من الحصبة في سنة 2018 في البلدات المجاورة والتي استمرت في النصف الأول من عام 2019، كما ساهمت عوامل أخرى، وفق نفس البيان، في ظهور فاشية الحصبة في تونس وذلك على غرار انخفاض نسبة التغطية بلقاح الحصبة في عدد من المناطق مع ارتفاع معدل المنقطعين عن التلقيح بين جرعات اللقاح الخماسي وجرعات لقاح الحصبة.

وأصابت الحصبة، وهو مرض فيروسي شديد العدوى، بشكل خاص الأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنة واحدة والذين لم يتم تلقيحهم، يليهم البالغين (أكبر من 20 عاما)، ثم الأطفال الذين تتراواح أعمارهم بين عام واحد و5 أعوام الذين لم يقع تلقيحهم بشكل كامل، ويشار إلى أنه تمّ أكثر من 3500 حالة إصابة بمرض الحصبة في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري أغلبها في ولايات القصرين والقيروان وصفاقس وبدرجة أقل في ولايات قفصة وسوسة وقابس ونابل.

عن زينب القديدي

زينب القديدي، مدونة و إعلامية و ناشطة سياسية، رئيسة تحرير القسم الفرنسي للصدى.نت و أيضا كاتبة بالقسم العربي، مختصة في الشأن التونسي و العربي