الرئيسية / الأخبار / اجتماع ليبي سري بين السويحلي وصالح في روما

اجتماع ليبي سري بين السويحلي وصالح في روما

 

كشفت قناة الجزيرة إن «اجتماعا سريا عقد في العاصمة الإيطالية روما بين رئيس المجلس الأعلى للدولة في ليبيا ، عبد الرحمن السويحلي، ورئيس مجلس النواب بطبرق، عقيلة صالح».

وأضافت القناة نقلا عن مصادر، اليوم الجمعة، أن الاجتماع عقد برعاية إيطالية، واستهدف تقريب وجهات النظر بشأن النقاط الخلافية بين الطرفين.

وسبق لرئيس كتلة السيادة الوطنية بمجلس النواب، خليفة الدغاري، الكشف في نوفمبر الماضي، عن وجود اتصال مباشر مع «كتلة من المؤتمر الوطني برئاسة عبدالرحمن السويحلي»، مشيرًا إلى أنهم «أظهروا استعدادهم للتفاوض حول موضوع قيادة الجيش، وأنها في طريقها الى الحل».

وقال النائب خليفة الدغاري حينها: «أجرينا اتصالات مباشرة مع كتلة من المؤتمر الوطني بزعامة عبدالرحمن السويحلي، وأظهروا استعدادهم للتفاوض حول موضوع قيادة الجيش، وأنها في طريقها إلى الحل».

هذا و أكد مصدر ليبي  فشل اللقاء الذي أحيط بالسرية والكتمان بسبب رفض عقيلة صالح مشاركة أي من الجماعات المسلحة  في العملية السياسية في ليبيا.
من جهته قال رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السرّاج، إن «المجلس الرئاسي مستمر في مد يد الوفاق لكل الأطراف للمساهمة في بناء الوطن»، مشيرا إلى أنه «لا بديل عن التوافق وقبول كل طرف للآخر». وفقا لبيان للمكتب الإعلامي للمجلس الرئاسي .
وأضاف السرّاج خلال استقباله وزير الخارجية للشؤون المغاربية والأفريقية الجزائري، عبدالقادر مساهل، والوفد المرافق له اليوم الجمعة ، في طرابلس،  ،أن «الحوار يتطلب وقف وإنهاء عمليات التصعيد العسكري، وبالذات هذه الأيام في الجنوب الليبي، فهذا يربك العملية السياسية، ويعمق الخلافات التي نحاول تسويتها».
واختتم  السراج كلمته قائلا: إن «الخطاب العقلاني يجب أن يسود ليمهد الطريق أمام حوار ناجح، وأنه بالإمكان إن صفت النوايا مُعالجة المختنقات التي تواجه الاتفاق السياسي الليبي وفقًا للآليات التي يتضمنها».
الصدى + الجزيرة + موقع عين ليبيا

أترك تعليقا

تعليقات

عن رئيسة تحرير الصدى نت