الرئيسية » التدخل الإماراتي بليبيا يفاقم الأزمة ويجهض كل مساعي الصلح بين الليبيين
الأخبار الأخبار العالمية

التدخل الإماراتي بليبيا يفاقم الأزمة ويجهض كل مساعي الصلح بين الليبيين

وأكد أبو شاقور، وهو رئيس الوزراء الليبي الأسبق، أن السلاح الإماراتي يُستخدم لقتل الليبيين ويزيد الأزمة الليبية تفاقما .

كما ذكر أبو شاقور أن قوات ما يعرف بعملية الكرامة  التابعة لحفتر تعتمد فقط على الدعم الخارجي لاستمرار عملياتها بإدارة نجل حفتر، مستشهدا بعدد من الحقائق التي ذُكرت في تقرير فريق خبراء  الأمم المتحدة التي تثبت الدور الإماراتي.

ومن أبرز هذه الحقائق أن الإمارات  بمساعدة السعودية نقلت 195 سيارة “مزدوجة المقصورة” (بيك آب) قتالية إلى طبرق لصالح حفتر، وأن السلطات السعودية أقرت للجنة العقوبات باستخدام سفينة تابعة لها لشحن أسلحة من الإمارات لطبرق.

قتل الليبيين
وكانت لجنة العقوبات الخاصة بليبيا في الأمم المتحدة أكدت في تقريرها السنوي الأخير، تورط دولة الإمارات في خرق قرار حظر توريد السلاح إلى ليبيا ، موضحة أنها زودت قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر بعتاد عسكري في إطار دعمه في الحرب الأهلية الليبية.

وكشف التقرير عن تزويد الإمارات لحفتر “بطائرات عمودية هجومية من طراز “أم آي24 بي” بيلاروسية الصنع، و195 آلية مزدوجة المقصورة قتالية، إضافة إلى طائرات إماراتية من طراز “إير تراكتور”.

ونقل التقرير صوراً جوية لمطار الخروبة الذي يعد المقر الرئيسي لحفتر في شرق البلاد، إذ عملت الإمارات على تطوير المطار وتوسيعه واتخاذه قاعدة جوية لها.

وبحسب التقرير، فإن الصور الجوية أظهرت عدداً من الطائرات الرابضة في ساحة القاعدة، بينما تظهر صور أخرى أعمالا هندسية لتوسيع المدرج وحظيرة الطيران، مما يكشف عن إمكانية استقبال عدد جديد من الطائرات.

وأكد تقرير اللجنة أن “الصور تظهر طائرات ومقاتلات عمودية تم تطويرها من قبل شركات أميركية لصالح دولة الإمارات حصرا”، في دليل يؤكد أنها زودت حفتر بها لدعمه في عملياته القتالية.

المصدر : الجزيرة

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: