السراج : حفتر وصالح رفضا لقائي بالقاهرة وخارطة طريق جديدة خلال أيام

قال رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية، فايز السراج، إن اللواء المتقاعد خليفة حفتر، ورئيس مجلس طبرق  عقيلة صالح، رفضا لقاءه في القاهرة.

وأوضح السراج في تصريحات لصحيفة الشرق الأوسط السعودية أنه لم يحدث لقاء ثلاثي في القاهرة، كما كان من المفترض أن يتم أمس.

ولفت إلى أن الجانب المصري التقى مع كل طرف على حدة، لكن انتهى الأمر دون عقد اللقاء الثلاثي.

وكشف رئيس حكومة الوفاق الليبية اعتزامه إعلان خارطة طريق جديدة خلال أيام، دون أن يفصح عن تفاصيلها.

هذا ويذكر أن  صحيفة القدس العربي أفادت  أن رئيس حركة «النهضة» التونسية  الشيخ راشد الغنوشي يقوم حاليا بوساطة لعقد لقاء بين رئيس حكومة الوفاق الوطني فايز السراج، واللواء المتقاعد  التابع لحكومة طبرق خليفة حفتر، في تونس خلال الأيام المقبلة.
وأشارت مصادر ليبية إلى أن الغنوشي يجري حاليا اتصالات «مشجّعة» مع الطرفين، بمساهمة عدد من الأطراف الليبية والعربية.
وكان مدير ديوان الرئاسة الجزائرية أحمد أويحيى قام مؤخرا بزيارات عدة غير معلنة إلى تونس، التقى خلالها عددا من القياداتت الإسلامية في ليبيا، بينهم الشيخ علي الصلابي في إطار المبادرة التونسية – الجزائرية لحل الأزمة القائمة في ليبيا.
وأكد عضو مجلس شورى «النهضة» زبير الشهودي أن النشاط الدبلوماسي المكثف لرئيس الحركة في ما يتعلق بالملف الليبيي يدخل في إطار ما يسمى بـ»الدبلوماسية الشعبية» ويأتي بالتنسيق مع الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، مشيرا إلى أن «رئيس الحركة يتحرك من منطلق شريك بالحكم وضمن ائتلاف حكومي، بالتالي كل أنشطته ضمن الدبلوماسية الشعبية قائمة على التنسيق مع الدولة التونسية».

 

ويذكر أن اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر  يقود ما يسمى عملية الكرامة لإجهاض الثورة الليبية وسعى مدعوما بدول عربية وغربية إلى إسقاط الحكومات المتعاقبة في ليبيا .

وقد رفض حفتر حكومة الوفاق الوطني المنبثقة عن اتفاق الصخيرات بالمغرب في ديسمبر 2015 ودعا روسيا الى ليبيا للقضاء عما أسماه الإرهاب .

وفي حين تسعى أطراف سياسية ليبية لتجنب التدخل الأجنبي وتشريك دول جوار ليبيا من بينها تونس لتفادي هذا التدخل وانهاء الصراع سلميا يسعى في المقابل خليفة حفتر الى تأجيج نار الحرب وقال في مطلع شهر جانفي الماضي أن ليبيا في حالة حرب ولا وقت فيها للحلول السياسية مضيفا أن روسيا مستعدة للعمل على إنهاء حظر بيع السلاح المفروض على ليبيا، وبالتالي تسليم قواته السلاح.

وقال حفتر في مقابلة مع صحيفة “كورييري ديلا سيرا” الإيطالية، إن الحكومة الروسية وعدته بتقديم مساعدة عسكرية لقواته، خلال زيارة قام بها مؤخرا لموسكو، ولكن بعد إلغاء حظر السلاح المفروض على ليبيا.

وأكد حفتر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين “سيتصرف بشكل يتيح رفع الحظر”.

هذا و أفادت وسائل إعلام ليبية من بينها موقع عين ليبيا أن مصدرار مقربا من لجنة الدفاع في مجلس النواب  بطبرق أكد أن  اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر  وقع الأربعاء 11 جانفي 2017 اتفاقية عسكرية مع روسيا على حاملة الطائرات الروسية التي تم سحبها من سوريا مؤخرا ورست قبالة سواحل مدينة طبرق حيث تنص الاتفاقية على إنزال قوات برية روسية على الأراضي اللبيبة في أسرع وقت ممكن وإنشاء قاعدتين بحريتين الأولى في طبرق والثانية في بنغازي لتسهيل إرسال الأسلحة والقنابل الروسية التي تم تجريبها في سوريا وأثبتت فاعليتها التدميرية العالية.

من جهتها أعلنت وزارة الدفاع الروسية  الأربعاء 11 جانفي 2017 ، أن خليفة حفتر، زار حاملة الطائرات الروسية الأميرال كوزنيتسوف.

وأشارت الوزارة في بيان لها إلى أن حفتر، تواصل مع وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو عبر دائرة تلفزيونية مغلقة، وبحث معه محاربة  ما يسمى الإرهاب في منطقة الشرق الأوسط.

هذا  وكشفت  وكالة الأنباء الليبية عن مصدر عسكري بغرفة  ما يسمى عملية الكرامة التابعة للواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر  أن طائرة تقل 72 جريحا من ميليشياته توجهت في مطلع شهر فيفري الجاري  إلى روسيا

وأوضح مسؤول ومصدر عسكري أن المقاتلين  الجرحى التابعون لحفتر نقلوا إلى مصر بطائرة أقلعت من مطار بنينا في بنغازي ومن هناك توجهت إلى روسيا، مضيفا أن هذه الرحلة لن تكون الوحيدة من نوعها لجرحى قوات حفتر .

هذا و أسقطت كتيبة تابعة لوزارة دفاع حكومة الوفاق الوطني الليبي، الجمعة الماضي ، طائرة حربية تابعة لعملية الكرامة التي يقودها اللواء المتقاعد خليفة حفتر، فوق بلدة الجفرة، جنوب مدينة مصراتة.

و أكد  مصدر عسكري تابع لـ”سرايا الدفاع عن بنغازي”  نجاة قائد الطائرة في حين قتل مساعده

و أضاف المصدر أن قائد الطائرة بقبضة سرايا الدفاع، ويقدم له العلاج اللازم، إثر تعرضه لإصابات جراء استخدامه لكرسي النجاة بالطائرة، قبيل سقوطها”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: