الرئيسية / الأخبار / السعودية و الإمارات تحاولان إجهاض الحراك الشعبي بالجزائر

السعودية و الإمارات تحاولان إجهاض الحراك الشعبي بالجزائر

كشف الدبلوماسي الجزائري ، محمد العربي زيتوت،عن وجود تحركات سعودية إماراتية لإجهاض الحراك الشعبي الجزائري المطالب بعدم ترشح الرئيس المنتهية ولايته، عبد العزيز بوتفليقة، لعهدة رئاسية خامسة.

وأكد زيتوت، في تصريح لـ”الخليج أونلاين”، اليوم الأحد، أن “السعودية والإمارات تقفان ضد تطلعات الشعب الجزائري، وتريدان هدم ثورته ونشر الفوضى في البلاد، كما فعلتا في ليبيا ومصر وسوريا”.

وقال زيتوت: إن “حكام السعودية والإمارات هم قلب الثورة المضادة، وهدموا الانتفاضات الشعبية بعدد من الدول العربية التي أرادت شعوبها أن تحيا، ضد الظلم والطغيان، لكونهم يعلمون أن قيام أي نظام شرعي شعبي سيؤدي إلى سقوطهم؛ لأنهم موجودون دون قاعدة شعبية”.

أترك تعليقا

تعليقات

عن رئيسة التحرير