الرئيسية / الأخبار / الشاهد يعلن هذا القرار العاجل

الشاهد يعلن هذا القرار العاجل

إعتبر رئيس الحكومة يوسف الشاهد ان حكومته حققت عددا لا بأس به من الأهداف التي رسمتها لافتا الى انها غير معصومة من الخطأ و أن إقرار تعديل على تركيبتها أصبح ضروريا.

وألمح رئيس الحكومة، في كلمة على القناة الوطنية الاولى الثلاثاء 29 ماي 2018، إلى أنّ التجاذبات السياسية في البلاد باتت مضرّة بالمصلحة الوطنية، سيما وأن الدولة مقبلة على إصلاحات كبرى، اختزلها في ثلاث عناوين هي، إصلاح الصناديق الاجتماعية، وإصلاح المؤسسات العمومية، وتحسين المالية العمومية.

وقال الشاهد أن الحكومة حقتت نسبة نمو تقدر بـ 2،5 في المائة وانه من المنتظر ان تتجاوز النسبة سقف الـ 3 في المئة وان ذلك سيساهم في تقليص نسبة البطالة مشيرا إلى ان حكومته نجحت في تنظيم أول انتخابات بلدية بشهادة كل المراقبين معتبرا ان الحديث عن بقاء رئيس الحكومة من عدمه ليس مسألة جوهرية.

و أضاف الشاهد أنه “في الوقت الذي انطلقت فيه الحكومة في مفاوضات مع الأطراف الدولية، لضمان الاقتراض من الأسواق العالمية، حرص البعض على التشويش على مساعينا من خلال طرح موضوع تعديل الحكومة، وإعفاء رئيسها”، مؤكدا على أنّه “غير متشبث بالكرسي”، لكنّ الأمر يتعلق بمصلحة البلاد.

أترك تعليقا

تعليقات

عن رئيسة تحرير الصدى نت