الرئيسية / الأخبار / الكشف عن إستعمار غذائي: بعد إختفاء بذورنا الأصلية، تونس تستورد بذورا مسرطنة

الكشف عن إستعمار غذائي: بعد إختفاء بذورنا الأصلية، تونس تستورد بذورا مسرطنة

كشف برنامج ما لم يقل على قناة “الحوار التونسي” الخميس 22 مارس الجاري أن أغلب الخضر التي يستهلكها التونسي من بذور مهجنة مستوردة من شركات أجنبية في الخارج بقيمة 100 مليون دينار سنويا بعد إختفاء البذور الأصلية و الصحية.

و أشار التقرير أن تلك البذور أثرت سلبا على المنتوج التونسي من الخضر و بالتالي على الإنتاج الفلاحي إضافة إلى الأمراض التي تحدثها سواء في النباتات أو في الإنسان كالسرطان نظرا لأنها محورة جينيا.

هذا و قال ضيف الحصة الطبيب البيطري خالد زروق “لقد أصبحنا اليوم في تونس نسأل متى نحقق إستقلالنا الغذائي”، موضحا أن الشركات الأمريكية التي تفرض على دول من بينها تونس إستيراد هذه البذور الخطيرة و المصابة بضعف المناعة تفرض كذلك شراء الأدوية لمعالجة هذه البذور.

أترك تعليقا

تعليقات

عن رئيسة تحرير الصدى نت