الرئيسية / الأخبار / الكشف عن وشاية نبيل القروي التي ورّطت سامي الفهري في قضية كاكتوس برود

الكشف عن وشاية نبيل القروي التي ورّطت سامي الفهري في قضية كاكتوس برود

أفاد وزير أملاك الدولة السابق سليم بن حميدان اليوم السبت بأن لقاء جمع بينه وبين رئيس قلب تونس حاليا نبيل القروي في سنة 2012 بطلب من هذا الأخير.

وقال بن حميدان في تدوينة على صفحته بموقع”فيسبوك” إن القروي خلال هذا اللقاء حدّثه طويلا عن فساد سامي الفهري في برود كاكتوس المصادرة وتواطئ المتصرفة القضائية.

وأوضح بن حميدان أنه وبعد حديثه المطول قام القروي بتسليمه ملفا يحتوي تبليغا ووثائق تمت إحالته مباشرة إلى المكلف العام بنزاعات الدولة.

وتابع بن حميدان متحدّثا عن آخر لحظات اللقاء الذي جمعه بالقروي “وفي ختام اللقاء مازح القروي قائلا “شكرا أيها الملاك الطاهر” فابتسم بلبل ابتسامة صفراء ثم طار محلقا في سماء الحرية ومواصلا قصفه العشوائي ضدنا بلا هوادة ودون انقطاع”.

وأضاف “لم أكن معهما مبتزا ولا مخاتلا ولا حتى مجاملا وخسرت بالصراحة والصدق وأداء الأمانة صداقتهما وخدماتهما معاً ولكنني ربحت الضمير والوطن”.

وختم بن حميدان تدوينته بالاشارة إلى أن الملفات التي قدّمها القروي ساهمت في توريط سامي الفهري في القضية وقال ” تباطأ القضاء ولكن حل أخيرا موسم الحصاد”

عن رئيسة التحرير