الرئيسية / الأخبار / الهاشمي الحامدي يهاجم اِتحاد الشغل

الهاشمي الحامدي يهاجم اِتحاد الشغل

إتهم زعيم تيار المحبة الهاشمي الحامدي الإتحاد العام التونسي للشغل بالتطاول على الدستور من خلال تدخله في الحياة السياسية و فرض تغيير رئيس الحكومة يوسف الشاهد و ترشيح وزير الطاقة الحالي خلفا له.

وقال الحامدي في تدوينة على صفحته بموقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” السبت 26 ماي 2018، أن “المنطق يفرض على اتحاد الشغل أن يشكل حزبا يمثله ويخوض به الإنتخابات ومن خلاله يحق له المشاركة في الحكم وفي إختيار رئيس الحكومة إذا نال ثقة الشعب، أما أن يكون شريكا في الحكم أو صاحب القرار النهائي والحاسم في من يشكّل الحكومة، الباجي يطلب رضاه، والغنوشي يطلب رضاه، وكل ذلك من دون أن يخوض الإنتخابات فهذا يعني أن كل ما جاء في الدستور عن طريقة تشكيل الحكومات كلام لا يساوي قيمة الحبر الذي كتب به”.

وأضاف الحامدي أن لا أحد يجرؤ اليوم على محاسبة الاتحاد على دوره في دعم حكومتي الحبيب الصيد ويوسف الشاهد وتحميله نصيبا من مسؤولية فشل الحكومتين، موضحا أنه “إذا فاز تيار المحبة في الإنتخابات التشريعية والرئاسية المقبل وجاء إتحاد الشغل يريد فرض شروطه ووزرائه فسيجبر على إلتزام حدوده، و إن عاندنا بالإضرابات فسنشكوه إلى القضاء ونواجهه في المحاكم، ثم سنشكوه إلى الشعب إن لزم الأمر في إستفتاء حر ونزيه”.

أترك تعليقا

تعليقات

عن رئيسة تحرير الصدى نت