الرئيسية / الأخبار / بعد أن غادر برنامج أمور جدية: حسن بن عثمان يروي قصة فوزي بن قمرة و غداء المقرونة بغلال البحر

بعد أن غادر برنامج أمور جدية: حسن بن عثمان يروي قصة فوزي بن قمرة و غداء المقرونة بغلال البحر

بعد أن غادر برنامج “أمور جدية”، روى الإعلامي حسن بن عثمان قصة فوزي بن قمرة و غداء المقرونة بغلال البحر خلال تدوينة نشرها على منصة “فيسوبوك”، و قال بن عثمان “إشتغلت في عديد القنوات التلفزية و العديد من البرامج شاركت فيها، و منها ما كانت من تقديمي و إعدادي، و من ذلك مشاركتي لخمس حلقات في برنامج أمور جديّة، إنسحبت منها بقراري و إختياري، في الوقت المناسب”.

و أضاف “مما أتذكّره من ذلك البرنامج أن فوزي بن قمرة طلب لنا غداء في يوم أحد، و كنّا في إجتماع تحضير البرنامج إستغرق الوقت، و جاء الغداء مقرونة بغلال البحر من مطعم يعرفه بن قمرة، طلبه بالهاتف، و من الغد سألته عن تكلفة ذلك الغداء الذي تطوّع به للمشاركين في البرنامج بما في ذلك صاحب القناة، سامي الفهري، الذي كان معنا على طاولة الغداء، فأخبرني فوزي بن قمرة أنه دفع أكثر من ستمائة و خمسين دينارا، و لم يكن مستاءً كثيرا لذلك،
برنامج أمور جديّة، لا أمور فيه و لا جديّة، و لكن فيه بعض السوانح من الأمور الجديّة على الطاولة، يطيب لنا ذكرها”.

أترك تعليقا

تعليقات

عن الصدى نـــت