الرئيسية / الأخبار / بعد إنتحار نجل برلماني بسببها: فتوى بشأن لعبة الحوت الأزرق

بعد إنتحار نجل برلماني بسببها: فتوى بشأن لعبة الحوت الأزرق

أصدرت دار الإفتاء المصرية، الخميس، فتوى بتحريم المشاركة في لعبة تعرف بـ”الحوت الأزرق” التي تطلب ممن يشاركون فيها إتباع بعض الأوامر و التحديات التي تنتهي بهم إلى الإنتحار، و هو ما وقع فيه الكثير من المراهقين مؤخرا في عدد من دول العالم.

و طالبت دار الإفتاء من إستدرج للمشاركة في اللعبة أن يسارِع بالخروجِ منها، و ناشدت الآباء بمراقبة سلوك أبنائهم، و توعيتهم بخطورة هذه الألعاب القاتلة، و أهابت بالجهات المعنية تجريم هذه اللعبة، و منعها بكل الوسائل الممكنة، لما تمثله من خطورة على الأطفال و المراهقين.

و يأتي هذا التحريم بعد أيام من إنتحار نجل البرلماني المصري السابق حمدي الفخراني، فيما تحدث أفراد من عائلته عن جروح على جسد المراهق، و طلاسم و أوراق نفذها من أجل إتمام تحديات اللعبة.

و خلفت لعبة تحدي الحوت الأزرق عددا من الضحايا الأطفال في الجزائر أيضا في العام الماضي، مما أمر دفع أولياء الأمور إلى مطالبة السلطات بحظر تطبيق هذه اللعبة القاتلة.

أترك تعليقا

تعليقات

عن دنيا العكاري

مدونة و إعلامية تونسية، عضوة هيئة تحرير موقع الصدى.نت الإخباري، مشرفة في عدد من الصفحات الثورية التونسية و ناشطة جمعياتية متحصلة على الإجازة في اللغة و الآداب العربية و باحثة ماجستير في إختصاص الحضارة