الرئيسية / الأخبار / بن زايد توارى عن جرائمه منذ إغتيال خاشقجي

بن زايد توارى عن جرائمه منذ إغتيال خاشقجي

وصف باحثان أمريكيان بمركز كارنيجي للدراسات “يتشارد سوكولسكي” و”دانيال ديبتريس” نجاح الإمارات في تجنّب تلقي اللوم من جانب الولايات المتحدة عن سياساتها الإقليمية الكارثية التي تورطت فيها مع السعودية، بأنه “أقل حماقة وأكثر كفاءة”.

وقال الباحثان في مقال نشراه بمجلة “ذا أمريكان كونسيرفاتيف” الأمريكية إن ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد بدا متوارياً عن جرائمه كالقط الذي أكل طائر الكناري، كما يقول المثل الإنجليزي، منذ مقتل الكاتب الصحفي جمال خاشقجي، وقال المقال إن الإمارات دفعت أموالاً لجنود سابقين بالقوات الخاصة الأمريكية لتعقب وإغتيال شخصيات سياسية يمنية، تعتقد أبوظبي أنها على علاقة بجماعة “الإخوان المسلمون”، ويشير المقال إلى أن حصار قطر الجائر قد تسبب في تقسيم شركاء الولايات المتحدة في مجلس التعاون الخليجي، ولم يكن ذلك جيداً بالنسبة لواشنطن، التي كانت تأمل في تشكيل جبهة خليجية موحدة، وقال المقال إن سياسة الإمارات ليست جيدة في ليبيا، وتقوض سياسة الولايات المتحدة وحكومة الوفاق الوطني التي أقرتها الأمم المتحدة، حيث قدمت دعماً عسكرياً مكثفاً لخليفة حفتر وجيشه في إنتهاك مباشر لقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

أترك تعليقا

تعليقات

عن الصدى نـــت