الرئيسية / الأخبار / بوادر إنفجار شعبي جراء الزيادات الأخيرة

بوادر إنفجار شعبي جراء الزيادات الأخيرة

أعلن حزب البناء الوطني في بيان أصدره اليوم الإثنين، رفضه التام للزيادات في أسعار المواد الأساسية و الخدمات المعيشية، و تحميل الطبقات المتوسطة و الضعيفة كلفة الأزمة الإقتصادية دون غيرها، كما أكد الحزب أن سياسة الحكومة في التخلي عن مسؤوليتها الإجتماعية تجاه مواطنيها تضع الإستقرار الإجتماعي الهش بطبعه أمام خطر الإنفجار العام و دخول حقبة جديدة من الفوضى و الإنتكاس.

و إعتبر حزب البناء التمادي في التفريط في إستقلال القرار الوطني سواء تحت ضغط القروض الخارجية أو لإعتبارات جيوسياسية و توريط التونسيين و إخضاعهم للهيمنة الخارجية لن يجلب الإزدهار الإقتصادي و التطور السياسي، مشيرا إلى أن سياسات التدخل الخارجي الفاشلة في تونس مرفوضة و مطلوب بإستمرار تحصين القرار الوطني و دعم الجبهة الوطنية الداخلية.

وات

أترك تعليقا

تعليقات

عن رئيسة تحرير الصدى نت