الرئيسية / الأخبار / تنويه من إدارة موقع “الصدى” إثر زعم أحد الأحزاب عدم منحه “حق الرد”

تنويه من إدارة موقع “الصدى” إثر زعم أحد الأحزاب عدم منحه “حق الرد”

يهم إدارة موقع “الصدى” أولا، إنارة التونسيين بأن الموقع دأب منذ نشأته على فتح أبوابه لجميع المواطنين فرادى و منظمات و أحزاب لطرح قضاياهم على الرأي العام التونسي و ظل الموقع على ذات المسافة من الجميع، ما عدى قوى الثورة المضادة و لوبيات الفساد، حيث كان نهج الموقع واضحا في الحرب عليهم و فضحهم منذ إنطلاقته.

و عليه إتصل بإدارة الموقع السيد بلال الراجحي صاحب “شركة الراجحي لكراء السيارات”، مؤكدا تعرضه لمظلمة كبيرة من قيادات أحد الأحزاب مرفوقا بوثائق أشار إلى أنها قرينته في إدعائه، و بإعتبار أن إدارة الموقع كان نهجها دائما عدم غلق فضائها الإعلامي بوجه أي تونسي مهما كانت إسم الجهة التي تظلم ضدها و مهما كان حجم نفوذها في البلاد و عليه فقد مكنته من الظهور في موقع “الصدى” و عرض قضيته على الرأي العام.

و بناء على ما ذُكر، تواصلت مع إدارة “الصدى” أطراف من الحزب المذكور، مبدية رفضها لما جاء في الفيديو المشار إليه و مؤكدة أنها “أكاذيب” و “مزاعم” و عليه عرضت إدارة “الصدى” تمكين الحزب المذكور من “حق الرد” طبقا لمقتضيات القانون، غير أننا لم نتلقى أي طلب في “حق الرد” لا من هذه الأطراف و لا من قيادات هذا الحزب و بذلك تؤكد إدارة “الصدى” للجميع أن ما إحتواه البيان الأخير لهذا الحزب بشأن عدم تمكينه من “حق الرد” مغالطات لا أساس لها من الصحة و “حق الرد” مكفول لهذا الحزب و لغيره من مكونات المشهد السياسي في البلاد.

أترك تعليقا

تعليقات

عن رئيسة تحرير الصدى نت