الرئيسية / الأخبار / جمعية القضاة تقرر الدخول في تحركات إحتجاجية

جمعية القضاة تقرر الدخول في تحركات إحتجاجية

قرر أعضاء المجلس الوطني لجمعيّة القضاة التونسيين، اليوم السبت 9 جوان 2018، الدخول في تحركات إحتجاجية، وتفويض المكتب التنفيذي لإتخاذ جميع الأشكال الملائمة لذلك بدءا بتنفيذ وقفة إحتجاجية أمام مقرَ المجلس الأعلى للقضاء، ودعوة القضاة لها للتعبير عما قالوا إنه “رفض لسياسة الانغلاق والإقصاء المتبعة من مجلس القضاء العدلي ولفرض مراجعة ما تم الإعلان عنه من معايير فوقية مجحفة وغير موضوعية للحركة القضائية”، وفق بيان نشر في الغرض.

ودعا أعضاء المجلس المكتب التنفيذي المفوض لعقد ندوة صحفية وتكثيف التحركات الإعلامية في الفترة القادمة لبيان مختلف “الخروقات” التي شابت الإعلان عن قائمة الشغورات بالمحاكم ومعايير الحركة القضائية القادمة، وذلك عقب اجتماع طارئ بنادي القضاة للتداول في ملف الحركة القضائية بعد نشر مجلس القضاء العدلي قائمة الشغورات بالمحاكم، وفق نص البيان.

كما طالب أعضاء المجلس المكتب التنفيذي بمراسلة الشركاء الدوليين والجهات الداعمة لمشروع إصلاح القضاء في تونس لإطلاعها على جملة الإنحرافات في آداء مجلس القضاء العدلي والتداعيات السلبية والخطيرة في الاستمرار في ذلك على برامج الإصلاح القضائي والتأسيس لقضاء مستقل، بحسب ذات البيان.

نسمة

أترك تعليقا

تعليقات

عن رئيسة تحرير الصدى نت