الرئيسية / القضية الفلسطينية / “حماس” تكشف: السعودية تُخفي 56 عنصراً من الحركة

“حماس” تكشف: السعودية تُخفي 56 عنصراً من الحركة

بعد صمت استمر أشهراً حرصاً منها على تماسك العلاقات الفلسطينية-العربية وعدم شرخها، رغم الاعتداءات الممنهجة والمتصاعدة ضد عناصرها ومؤيديها، قررت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” أخيراً أن تكشف المستور وتفضح التحرك السعودي الخفي ضدها.

أولى خطوات “حماس” لكشف تفاصيل ما كانت تُخفيه من توتر للعلاقات مع السعودية جاء خلال بيان صحفي أصدرته، الاثنين 9 سبتمبر الجاري، تحدثت فيه لأول مرة عن اعتقال جهاز “مباحث أمن الدولة” السعودي . أحد قيادييها ومسؤول إدارة العلاقة مع المملكة، محمد الخضري، رغم تقدمه في السن (81 عاماً)، كما اعتقلت نجله الأكبر هاني، موضحةً أن الحركة لم تكشف عن الأمر لإفساح المجال للاتصالات الدبلوماسية، ومساعي الوسطاء، “لكنها لم تسفر عن أي نتائج حتى الآن”.

تفاصيل الملاحقة السعودية لأنصار وقادة “حماس” داخل المملكة لم تتوقف عند الخضري ونجله، حيث كشف الوزير الفلسطيني السابق والقيادي في حركة “حماس”، وصفي قبها، لأول مرة في تصريحات حصرية لـ”الخليج أونلاين”، عن عدد العناصر الذين ينتمون لحركة “حماس” وتعتقلهم السلطات السعودية منذ أشهر ولا يزال مصيرهم مجهولاً.

وقال قبها: إن “السلطات السعودية تعتقل منذ أكثر من 6 أشهر 56 عنصراً من أبناء حماس كانوا مقيمين داخل المملكة، وحتى هذه اللحظة فشلت كل الاتصالات والوساطات في تجاوز هذا الملف والإفراج عن المعتقلين الفلسطينيين”.

الخليج أونلاين


عن رئيسة التحرير