الرئيسية / الأخبار / خبايا فضيحة التجسس الإماراتية: أحد العاملين كشف التفاصيل بعدما فشل “عيال زايد” في إثبات دعم قطر للإرهاب

خبايا فضيحة التجسس الإماراتية: أحد العاملين كشف التفاصيل بعدما فشل “عيال زايد” في إثبات دعم قطر للإرهاب

في تعليق على الفضيحة الإماراتية الأخيرة، كشف موقع “إمارات ليكس” أن الإمارات في مفاوضاتها للحصول على تقنية التجسس الإسرائيلية أكدت أن الهدف من التجسس هو مكافحة الإرهاب و الجريمة و قدمت روايات مزعومة عن دعم قطر للإرهاب و أنها قادرة على إثباتها و رغم كل هذا فشلت دولة الإمارات في إثبات مزاعمها المستمرة لدولة قطر بدعم الإرهاب لتبرير حصارها للدوحة، على الرغم من تورطها في عمليات تجسس و إختراق هواتف غالبية المسئولين القطريين بتقنيات إسرائيلية منذ العام 2014.

و لم تحصل أبو ظبي من عمليات التجسس الواسعة التي تورطت بها بشكل غير قانوني و غير أخلاقي إلا على خيبة أمل واسعة و فشل ذريع و لم تقدم الإمارات أو غيرها من دول حصار قطر المستمر منذ جوان 2017 أية أدلة على تورط قطر بدعم الإرهاب رغم عمليات التجسس الواسعة.

و أمام ذلك إستخدمت نتائج التجسس للمس بالأعراض و تحقيق أجندة سياسية تظهر حقيقة أهدافها القائمة على الإقصاء و التمييز و ذلك للتغطية على الفشل في إثبات أي تهمة لها علاقة بدعم قطر للإرهاب و يؤكد ذلك من جديد بحسب مراقبين على عدم شرعية أو قانونية حصار قطر و أن الإتهامات الموجهة من دول الحصار للدوحة تفتقد لأية أدلة أو معطيات مقنعة.

أترك تعليقا

تعليقات

عن الصدى نـــت