الرئيسية / الأخبار / داعية موريتاني مهاجما السعودية: لو كنتم تحترمون الدعاة و العلماء لوضعتموهم في القمم

داعية موريتاني مهاجما السعودية: لو كنتم تحترمون الدعاة و العلماء لوضعتموهم في القمم

شنّ الداعية الموريتاني، “محمد الحسن الددو” هجوما عنيفا على سياسات المملكة العربية السعودية بسبب إعتقالها للعلماء خاصة إمام الحرم المكي الشيخ صالح آل طالب، مؤكدا بأن التحولات التي تشهدها المملكة في عهد محمد بن سلمان “مخيفة” و قال “الددو” خلال إستضافته في برنامج “سباق الأخبار” المذاع على قناة “الجزيرة” إن “آل طالب لو كان في دولة أخرى لكانت له حصانة، مثل الحصانة الممنوحة لمحامي الرئيس الأمريكي ترامب”، مضيفا أن إمام الحرم المكي كان خاشعا في صوته و مؤثرا في خطبه، و صادقا في كلمته.

و حذّر “الددو” من أن المملكة العربية السعودية أصبحت بإعتقالها للعلماء، تسير في الإتجاه المعاكس لما تأسست عليها، واصفا التحولات التي تشهدها السعودية بـ”المخيفة” و أوضح أن الدعاة الذين إعتقلتهم السعودية، لم ينتقدوا الحكومة بشكل علني، و إكتفوا بتوجيه نصائح، و برغم ذلك لم يسلموا من الإعتقال، بحد قوله و أكد أن من يتزلفون إلى الحكام و يشرعنون أفعالهم “ما ينبغي أن يكون لهم مقاما”.

أترك تعليقا

تعليقات

عن الصدى نـــت