الرئيسية / الأخبار / دعا نشطاؤها عموم التونسيين للنفير العام/ حملة “إسترجاع الثروات المنهوبة” تنطلق من جديد الثلاثاء 20 مارس 2018..التفاصيل

دعا نشطاؤها عموم التونسيين للنفير العام/ حملة “إسترجاع الثروات المنهوبة” تنطلق من جديد الثلاثاء 20 مارس 2018..التفاصيل

دعت منظمات و جمعيات وطنية عموم التونسيين للنفير العام بشارع الحبيب بورقيبة يوم الثلاثاء 20 مارس بداية من منتصف النهار و ذلك للبدء رسميا في المطالبة الشعبية بإسترجاع ثروات التونسيين التي تنهبها فرنسا منذ نحو 70 عاما.

و كانت هيئة الحقيقة و الكرامة قد نشرت يوم 14 مارس الجاري وثائق مزلزلة و صادمة كشفت بوضوح أن فرنسا تواصل نهبها لخيرات التونسيين منذ عقود، إضافة لخيانة الحبيب بورقيبة لتونس بتفريطه في سيادة و ثروات البلاد لفرنسا مقابل تنصيبه حاكما صوريا على البلاد.

بدورها أعلنت “جمعية المحافظة على الثروات الوطنية” أنها أتمت الإجراءات القانونية ليوم 20 مارس 2018 “أولى محطات التحرك وطنيا و دوليا” و دعت التونسيين للمشاركة بقوة و بكثافة في هذه الوقفة الغاضبة، حيث سيعقب ذلك تحرك على مستوى المحاكم الدولية بهدف الحصول على دعم من المجتمع الدولي لقضية “نهب فرنسا لخيرات التونسيين”.

كما دعا نشطاء هذه التحركات عموم التونسيين للإستعداد بقوة على مدار الفترة القادمة من أجل خوض معركة “التحرر الوطني الحقيقية” و الحصول على “إستقلالنا التام” و “إسترجاع كل الثروات المنهوبة” و لجم سفير دولة الإحتلال و منعه من التدخل في شؤوننا الداخلية.

أترك تعليقا

تعليقات

عن الصدى نـــت