الرئيسية / القضية الفلسطينية / دولة قطر ملاذ الخريجين و العاطلين في قطاع غزة

دولة قطر ملاذ الخريجين و العاطلين في قطاع غزة

ما إن أعلنت اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة عن توفير شواغر لتوظيف معلمين و معلمات في العديد من التخصصات التعليمية في قطر، حتى سارع الفلسطيني عبد الله الحرازين “30 عاما” للتسجيل إلكترونيا لعله يحصل على هذه الفرصة و ينهي معاناته و يعتبر الحرازين الذي أنهى البكالوريوس في كلية التربية بجامعة الأقصى، الحصول على وظيفة في مجال التعليم في دولة قطر “حلما كبيرا” له في ظل إستمرار البطالة في قطاع غزة.

و كان رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة السفير محمد العمادي أعلن بالتنسيق مع وزارة التعليم و التعليم العالي بدولة قطر عن وجود شواغر لتوظيف معلمين و معلمات في العديد من التخصصات للوظائف المدرسية في مجالات التعليم و أوضح العمادي في بيان نشرته اللجنة القطرية، أن توفير الوظائف يأتي في إطار “الجهود التي تبذلها قطر لمساعدة أبناء الشعب الفلسطيني بغزة على وجه التحديد، و في كافة القطاعات و على كل المستويات خصوصا مع ما يشهده القطاع من إرتفاع حاد في معدلات البطالة”.

الجزيرة

أترك تعليقا

تعليقات

عن الصدى نـــت