الرئيسية / الأخبار / رئيس الوزراء الهندي يكشف عن نموذج أول معبد هندوسي بالإمارات

رئيس الوزراء الهندي يكشف عن نموذج أول معبد هندوسي بالإمارات

أجرى رئيس الوزراء الهندي نارندرا مودي الأحد 11 فيفري الجاري زيارة خاطفة إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، ألقى خلالها كلمة رئيسية بصفته ضيف شرف في القمة العالمية للحكومات في دبي.

و كشف مودي عن نموذج لما سيكون عليه أول معبد هندوسي في أبوظبي، و وصفه بأنه “شهادة على التسامح” في هذا البلد الخليجي المسلم.

يذكر أن الإعلان عن إقامة معبد هندوسي بالإمارات كان منذ العام 2015 و لقي سخطا واسعا في الوطن العربي حيث تم منع عبادة الأوثان في جزيرة العرب منذ بعثة رسول الله صلى الله عليه و سلم.

و في مقابل تسامحها مع الوثنيين قامت سلطة الإمارات بإعتقال الأكاديمي و خبير الشؤون الإقتصادية الدولية الدكتور ناصر بن غيث المري على خلفية إنتقاده منح حكومة أبو ظبي أرضا للهندوس لإقامة معبد عليها و كتب في ذلك تغريدات من بينها “الظاهر جماعتنا فاهمين التسامح بين الأديان غلط” و رافق الدكتور ناصر تغريداته بنشر صورة لمعبد بوذي يظهر به شخص إماراتي يبدو أنه يشاركهم طقوسهم.

و شهدت مواقع التواصل الإجتماعي موجة غضب واسعة من مختلف الدول العربية إثر إعتقال السلطات الإماراتية الدكتور ناصر بن غيث المري و أفاد موقع “ميدل إيست” أن سبب إعتقاله جاء أيضا على خلفية إنتقاده مجزرة رابعة في مصر و ذلك في تغريدات له على تويتر كتب في أحداها “في مثل هذا اليوم قتل السجد و أحرق المسجد من قبل مغول العصر، حدث في مصر”.

و بحسب موقع “ميدل إيست” فقد قام 13 ضابط من جهاز أمن الدولة بإختطاف الدكتور ناصر دون توجيه تهمة له و إقتادوه إلى جهة مجهولة مع الإشارة أن نظام الإمارات يعرف بعدائه الشديد للثورات العربية و لكل ما له علاقة بالإسلام السياسي و لا يتحدث عن تسامحه معه على غرار التسامح مع الهندوس.

أترك تعليقا

تعليقات

عن رئيسة تحرير الصدى نت