الرئيسية / الأخبار / رئيس رابطة الدفاع عن حقوق الإنسان يدعو للتصدي إلى بوادر التضييق على الحريات

رئيس رابطة الدفاع عن حقوق الإنسان يدعو للتصدي إلى بوادر التضييق على الحريات

دعا رئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان، جمال مسلم، اليوم الأحد في سوسة، كافة مكونات المجتمع المدني والمدافعين عن الحقوق والحريات بتونس إلى اليقظة من أجل التصدي لما قال إنها “بوادر للتضييق على الحريات”، وللحيلولة دون تمرير قوانين يجري الاعداد لها وصفها بالمهددة لمناخ الحرية بالبلاد.

وقال مسلم في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء على هامش أشغال المؤتمر السادس لفرع سوسة للرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان المنعقد بمقر الاتحاد الجهوي للشغل بالجهة، إن الرابطة لاحظت مؤخرا جملة من بوادر التراجع عن الحقوق والحريات المكتسبة، محذرا، في هذا السياق، من خطورة ما يمكن أن ينجر عن تمرير قانون زجر الاعتداءات على الأمنيين من تضييق على مختلف الحريات المضمونة بدستور 2014، ولاسيما في الجانب المتعلق بحرية التعبير.

وأضاف أن الرابطة لاحظت كذلك نية للتراجع عن الضمانات والآليات التي وفرها مرسوم 88 لسنة 2011 المنظم للحياة الجمعياتية ورصدت جملة من المحاولات للضغط على حرية الاعلام، إلى جانب تسجيل عدد هام من الانتهاكات المتعلقة بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، مؤكدا تشبث مناضلي الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان بمدنية الدولة، وبالنظام الديمقراطي، وباحترام حقوق الانسان، واستعدادهم للوقوف سدا منيعا أمام عودة مظاهر الإستبداد والفساد.

وقد أكد المشاركون في المؤتمر الانتخابي السادس لفرع سوسة للرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان اعتزازهم بالرصيد النضالي للفرع، وإسهامه الفعال في تكريس المبادئ العامة لحقوق الانسان قبل الثورة وبعدها.

أترك تعليقا

تعليقات

عن رئيسة تحرير الصدى نت