الرئيسية / الأخبار / سجون الإمارات تحولت إلى مراكز للقتل البطيء

سجون الإمارات تحولت إلى مراكز للقتل البطيء

أكد المركز الدولي للعدالة و حقوق الإنسان أنه يتابع “بإنشغال شديد تجدّد منع العائلات من زيارة معتقلي الرأي بسجن الرزين في الإمارات
و ذلك بشكل تعسفي و دون إبلاغ مسبق و هو ما يكبد العائلات مشقة و عناء بسبب بُعد المسافات أحياناً و حرارة الطقس ليتم منعهم من الزيارة في آخر المطاف”، على حد تعبيره.

و أضاف المركز في بيان له، “كما تتعمّد إدارة السجون منذ فترة تغطية الحاجز البلوري أثناء الزيارة حتى يُرى من السجين الوجه دون باقي الجسد و هو ما يثير تساؤلات عدة حول مبرر هذا الإجراء”، و نوه المركز الحقوقي، “و هي ليست المرة الأولى التي تنتهك فيها إدارة السجون حق العائلات في الزيارة بل تكرر ذلك أكثر من مرة في خرق لمقتضيات المادة 23 من القانون الإتحادي رقم 43 لسنة 1992 في شأن تنظيم المنشآت العقابية الذي أكّد على الحق في مراسلة العائلة و الأصدقاء و إستقبالهم و زيارة المحامي على إنفراد” ، على حد قوله.

أترك تعليقا

تعليقات

عن الصدى نـــت