الرئيسية / الأخبار / شكيب درويش يرفض الإعتذار لأهالي قرقنة

شكيب درويش يرفض الإعتذار لأهالي قرقنة

بعد أن أثارت تصريحاته على قناة الحوار التونسي ردود أفعال كبيرة و حالة من الإستياء لدى أهالي قرقنة، أفاد مساء أمس المحامي و الكرونيكور شكيب درويش بأنه لم يصرح أن أصل القراقنة هنّ المنفيات، و إنما نقل بأمانة شديدة ما ورد في 3 كتب تاريخية.

و قال درويش في تصريح إذاعي “هناك أطراف خفيّة تسعى لبث الفتنة و التحريض ضدّي، و إختلقوا هذا الموضوع من أجل إبعاد أهالي قرقنة عن مشاغلهم الحقيقية”، مشددا على أنه لم يسئ أبدا لأهالي قرقنة و إنما هناك أطراف أرادت الركوب على الحدث، وفق تعبيره.

و أضاف درويش أن الطرف الذي روج للموضوع هو من هتك ستر أهالي قرقنة و هتك أعراض نسائها، هذا و قد رفض شكيب درويش الإعتذار من أهالي جزيرة قرقنة، قائلا “من إختلق هذا الموضوع و روج له عليه الإعتذار” و تابع “عندما يعتذر المؤرخون سوف أعتذر أنا، خاصة و أنني لم أصرح بأن أصل و فصل القراقنة هنّ المنفيات”.

أترك تعليقا

تعليقات

عن رئيسة تحرير الصدى نت