الرئيسية / الأخبار / صحفي أمريكي: الإمارات مولت الشركة “الإسرائيلية” التي أدارت حسابات مزيفة لإستهداف إنتخابات تونس

صحفي أمريكي: الإمارات مولت الشركة “الإسرائيلية” التي أدارت حسابات مزيفة لإستهداف إنتخابات تونس

نشر الصحفي أندي كارفن المختص في الشأن الشرق الأوسطي و الكاتب في الأتلانتيك كاونسيل على حسابه في موقع التدوين المصغّر تويتر مجموعة من الصفحات التونسية و التي قامت إدارة الفايسبوك بحظرها نظرا لإدارتها و تمويلها إشهاريا قبل شركة أرخميدس الإسرائيلية للتأثير في الإنتخابات التونسية.

ومن بين هذه الصفحات “ضد الإخوان و Stop à la désinformation et aux mensonges en tunisie” وهي كلها صفحات حديثة العهد أنشأت في الأشهر القليلة الماضية وتمكنت عبر خدمة الإشهار الممول من إستقطاب عشرات الألاف من المتابعين في ظرف وجيز كما أعلنت إدارة الفايسبوك أنها مازالت تتحرى في شأن صفحات أخرى سيتم غلقها إذا ما تم تأكيد إرتباطها بشركة أرخميدس الإسرائيلية التي تستهدف تونس من ضمن مجموعة من الدول الإفريقية التي ستجرى فيها إنتخابات هذه السنة.

وقالت إدارة الفايسبوك ان مجموعة أرخميدس إستخدمت حسابات مزيفة و مثلت نفسها كمواطنين محليين و جمعيات و منظمات و نشر معلومات مسربة عن السياسيين و قد استهدفت الشركة الإسرائيلية في المقام الأول تونس و السنغال و النيجر و التوغو.

و أضافت وكالة سي ان ان بأن نشاط الشركة الإسرائيلية مازال متواصلا حيث أعتبر ناتايال غليشير رئيس سياسة الأمن السيبراني في إدارة فايسبوك بأن مديري هذه الصفحات يقومون بشكل متكرر الأخبار السياسية و التركيز على موضوع الإنتخابات في البلدان المستهدفة و يقومون بلعب أدوار هامة في عديد من الحملات السياسية العامة.

وأضاف المصدر نفسه أنّ شركة أرخميدس الإسرائيلية تتلقى أمولا ضخمة من دولة الإمارات ،يبدو انّها مخصّصة لاستهداف تونس بشكل اساسي، وتعتمد سياسة التضليل و خدمة بع ض الأطراف الحزبية مثل عبير موسي، كما تعمل هذه الصفحات علة نشر إشاعات تستهدف دولة قطر وتشويه حركة النهضة و كلّ الأطراف التي تعمل بمنأى عن المؤامرات الإماراتية بتونس.

أترك تعليقا

تعليقات

عن رئيسة التحرير