الرئيسية / الأخبار / على خلفية قرار ترامب: الجهيناوي يعوض السبسي في القمّة الطارئة لمنظمة المؤتمر الإسلامي بأسطنبول

على خلفية قرار ترامب: الجهيناوي يعوض السبسي في القمّة الطارئة لمنظمة المؤتمر الإسلامي بأسطنبول

يشارك وزير الشؤون الخارجية خميس الجھيناوي، بصفته ممثلا للرئيس الباجي قايد السبسي،في أشغال القمّة الطارئة لمنظمة المؤتمر الاسلامي التي ستحتضنها مدينة اسطنبول التركية غدا الإربعاء 13 ديسمبر 2017 لبحث تطورات الوضع في منطقة الشرق الأوسط، بعد إعلان الرئيس الأمريكي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة بلاده إليھا.

وكان الرئيس التركي قد دعا لعقد قمة استثنائية في مدينة إسطنبول بصفته الرئيس الدوري لمنظمة التعاون الإسلامي على خلفية إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل وقال “لن تكتف تركيا بدعوة زعماء منظمة التعاون الإسلامي إلى قمة استثنائية بل ستقوم بدعوة العالم الإسلامي أجمع إلى تنظيم فعاليات مهمة فهذه الحادثة ليست حادثةً عادية”.

وأجرى الرئيس أردوغان إتصالات هاتفية مع رؤساء دول وحكومات في العالم الإسلامي بينها ماليزيا وتونس والسعودية وأندونيسيا ناقش خلالها قرار الرئيس الأميركي.

ومن المنتظر أن يشارك في أعمال القمة عدد كبير من قادة وزعماء الدول الإسلامية، وعلى غرار تونس يتم تمثيل كل من مصر والإمارات ودول أخرى بوزراء خارجيتها، بينما لم تعلن السعودية بعد درجة تمثيلها، فيما تشارك روسيا بصفة مراقب.

أترك تعليقا

تعليقات

عن رئيسة تحرير الصدى نت