الرئيسية / الأخبار / كمين يطيح بموظفتين ببلدية المنيهلة بصدد تلقي رِشوة، و مسؤولين في دائرة الإتهام !

كمين يطيح بموظفتين ببلدية المنيهلة بصدد تلقي رِشوة، و مسؤولين في دائرة الإتهام !

أكّد موقع “الجمهورية”، أنَّ حالة من الإحتقان تسودُ خلال هذه الأيّام الوضع العام أروقة المؤسّسة البلديّة بالمنيهلة من ولاية أريانة، بعد تمكّن وِحدات الحرس الوطني يوم الخميس 15 مارس الجاري من الإيقاع بموظّفتين بلديّتين بصدد تسلُّم مبلغٍ مالي من إحدى المواطنات بطريقة يعاقب عليها القانون.

و أكّد ذات المصدر أنَّ الموظّفتان و اللاتي تباشران مهامّهما بالمصلحة الفنية و الإقتصاديّة صلب بلدية المنيهلة، تمّ ضبطهما في حالة تلبّس و هما بصدد تسلّم رشوة تقدّر بـ1500 دينار كعنوان تسبقة على مبلغ جملي يناهز الـ7000 دينار، نظير خدماتٍ و منافع على خلاف الصيغ القانونيّة.

هذا و تمّ إيقاف المظنون فيهنَّ لمواصلة البحث و التحرّي في ملابسات القضيّة، و التي قد تمتدّ أطرافها إلى عددٍ من المسؤولين النافذين، لا سيّماَ و أنّ شُبهات فسَاد تتعلّق بإسناد رخص و إسداء خدمات باتت تلوح تفاصيلها في الأفق.

أترك تعليقا

تعليقات

عن دنيا العكاري

مدونة و إعلامية تونسية، عضوة هيئة تحرير موقع الصدى.نت الإخباري، مشرفة في عدد من الصفحات الثورية التونسية و ناشطة جمعياتية متحصلة على الإجازة في اللغة و الآداب العربية و باحثة ماجستير في إختصاص الحضارة