الرئيسية / الأخبار / أخبار الجهات / مجزرة الأطفال الرضّع: وضع رضيعة داخل “كرتونة” بها بقايا خُضر

مجزرة الأطفال الرضّع: وضع رضيعة داخل “كرتونة” بها بقايا خُضر

قال أحد الآباء من الذين توفي أبناؤهم بمستشفى الرابطة أن إدارة المستشفى لم تعلمهم بوفاة ابنته واكتشفت زوجته الكارثة عند زيارتها الرضيعة.

و أضاف الأب أحمد مروكي و هو أصيل منطقة الرديف من ولاية قفصة في تصريح أدلى به لإذاعة “جوهرة أف أم” أنه تم تسليم جثمان ابنته بكرتونة داخلها بقايا خضر.

بدورها، أكدت زوجته المكلومة نزيهة رحيلي، أنها اكتشفت وفاة ابنتها صدفة عند زيارتها بالمستشفى، مشيرة إلى سوء معاملة تعرضت اليها عند اكتشاف وفاة ابنتها، كما أكّدت الطريقة المهينة التي تم اعتمادها بالمستشفى لدى تسليم جثامين الرضع خلال محاولتها التعرف على جثمان رضيعتها الذي كان موجودا ضمن “كدس من جثامين رضع” في ثلاجة الموتى واضطرّ العامل بغرفة الموتى الى التفتيش بين الجثث حتى تتعرّف على رضيعتها، معتبرة ما حصل يمثل “ارهابا في المستشفيات وليس في الجبال”.

أترك تعليقا

تعليقات

عن رئيسة التحرير