الرئيسية / الأخبار / مصاعب التونسيين لا تتوقف/ بعد الحليب و البنزين، زيادة منتظرة في سعر الماء..التفاصيل

مصاعب التونسيين لا تتوقف/ بعد الحليب و البنزين، زيادة منتظرة في سعر الماء..التفاصيل

أكّد الرئيس المدير العام للشركة الوطنية لإستغلال و توزيع المياه مصباح الهلالي تسجيل الشركة لعجز مالي منذ 2008 يقدّر بحوالي 300 مليون دينار و كشف أنّ حجم الفواتير غير المستخلصة لدى حرفاء الشركة منذ سنة 2000 يقدر بـ312 مليون دينار، مشيرا إلى تقديم الشركة لمطلب للحكومة للترفيع في سعر الماء منذ 2017.

و أوضح في هذا الإطار أنّ كلفة إنتاج المتر المكعب الواحد من المياه يقدر بـ900 مليم مقابل معدل سعر بيع بـ700 مليم بمعنى أن الشركة تسجل خسارة بـ200 مليم عن كل متر مكعب يتم بيعه، مضيفا أن “تونس تعاني من ندرة في الموارد المائية”.

موزاييك أف أم

أترك تعليقا

تعليقات

عن رئيسة تحرير الصدى نت