الرئيسية / الأخبار / مفتي ليبيا: ما يقع من جرائم حرب بدرنة تديره غرفة في دولة الإمارات

مفتي ليبيا: ما يقع من جرائم حرب بدرنة تديره غرفة في دولة الإمارات

قال مفتي عام ليبيا الشيخ الصادق الغرياني، إن ما يحدث في درنة من إنتهاكات في حق المدنيين هو من ثمار إتفاق الصخيرات، مضيفا خلال برنامج “الإسلام و الحياة” على قناة التناصح، الأربعاء 13جوان 2018، أن مايحدث بدرنة تديره غرفة في دولة الإمارات، مشيرا إلى وجوب مناصرة الجميع لأهل درنة.

و أوضح مفتي عام ليبيا، أن “تبرير القتل الذي يقع في مدينة درنة بمحاربة الإرهاب أكذوبة”، و أن “المدينة لم ترضى بحكم الإستبداد المتمثل في عصابات حفتر، و تريد دولة مدنية يتحقق فيها العدل”.

أترك تعليقا

تعليقات

عن رئيسة تحرير الصدى نت