الرئيسية / الأخبار / منظمة حقوقية تدين أحكاما قضائية ضد نشطاء بالسعودية و الإمارات

منظمة حقوقية تدين أحكاما قضائية ضد نشطاء بالسعودية و الإمارات

أدانت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا إستمرار “سياسية الاعتقال التعسفي وقمع حرية الرأي والتعبير بحق نشطاء في دولتي الإمارات والمملكة العربية السعودية، مع حرمانهم من الحق في محاكمة عادلة”.

وكانت محكمة إستئناف أبو ظبي قضت، الأربعاء الماضي، بسجن الناشط الحقوقي الإماراتي البارز أحمد منصور، الحاصل على جائزة “مارتين إينالز” السويسرية تكريما لنشاطه الحقوقي، مدة عشر سنوات سجنا مع غرامة مليونية.

وجاء الحكم ضد “منصور” على خلفية تغريدات قام بنشرها على مواقع التواصل الإجتماعي تدعم ثورات الربيع العربي، وتطالب بالإصلاح في دولة الإمارات وقد اُعتقل في 20 مارس 2017، وتعرض للتعذيب والمعاملة المهينة والتهديد بالقتل.

كما قضت محكمة سعودية، الأربعاء الماضي، بسجن الكاتب محمد الحضيف خمس سنوات، ومنعه من السفر خمس سنوات أخرى، وإغلاق حسابه على “تويتر”، بالإضافة إلى حرمانه من الكتابة على مواقع التواصل الاجتماعي، إثر نشره تغريدات على حسابه على تويتر رأت المملكة أنها تسيء للإمارات.

وأكدت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا، في بيان لها، الخميس، أن “الأحكام المذكورة صدرت في ظل حرمان المعتقلين من حقهم في المحاكمة العادلة، حيث تعاني الأنظمة القضائية في الإمارات والسعودية من التسييس والتبعية للجهات التنفيذية، ما يحرم المُحاكمين من أي فرصة حقيقية للإنتصاف القانوني”.

وطالبت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا الأمين العام للأمم المتحدة، والمقررين الخاصين بالإعتقال التعسفي وإستقلال القضاء، بالضغط على الحكومتين السعودية والإماراتية؛ من أجل إطلاق سراح المعتقلين والمعتقلات، ووضع حد لقمع حرية الرأي والتعبير.

عربي 21

أترك تعليقا

تعليقات

عن نجــوى الــذوادي

تشغل خطّة نائب رئيس التحرير بموقع الصدى الإخباري و محرّرة في موقع النهار نيوز للأخبار، متحصّلة على شهادة الإختصاص في إستراتيجيا التسويق و الإشهار، و تشغل أيضا خطّة كاتب عام مساعد بالمنظمة العالمية "La Volonté Pour Les Personnes Handicapées"