الرئيسية / الأخبار / نيويورك تايمز: واشنطن قد تطالب بإستبدال بن سلمان

نيويورك تايمز: واشنطن قد تطالب بإستبدال بن سلمان

قالت صحيفة “نيويورك تايمز” إن واشنطن قد تلجأ إلى المطالبة بإستبدال ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بأمير آخر “أقل تهوراً وخطراً”، بناءً على نتائج التحقيقات في مقتل الصحفي جمال خاشقجي، وجاء ذلك في مقال إفتتاحي للصحيفة، يوم الجمعة، انتقدت فيه الرواية السعودية الجديدة بخصوص مقتل خاشقجي، وأكدت أنه لن يتم الوصول إلى الحقيقة أبداً “إذا أعدمت السعودية الشهود الرئيسيين”.

وأعلنت النيابة العامة السعودية، يوم الخميس، أن من أمر بقتل خاشقجي داخل قنصلية بلاده بإسطنبول هو “رئيس فريق التفاوض معه”، دون ذكر اسمه، وأنّ جثة المجني عليه تم تجزئتها من قبل المباشرين للقتل وتم نقلها إلى خارج مبنى القنصلية، لكن إعلان النيابة العامة الأخير يتناقض مع ما تؤكده وسائل إعلام ومصادر دبلوماسية غربية وأمريكية، أن من أصدر أمر قتل خاشقجي هو ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، في حين تقول مصادر تركية إن المخابرات التركية والغربية تمتلك شريطاً صوتياً وآخر مصوراً لقتل خاشقجي، منذ بداية ترتيب العملية حتى نقل الجثة إلى خارج القنصلية بإسطنبول.

وإعتبر وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، أن بعض تصريحات النيابة العامة السعودية حول ملابسات جريمة مقتل خاشقجي “غير مرضية”، وقال: “يجب الكشف عن الذين أمروا بقتل خاشقجي والمحرضين الحقيقيين وعدم إغلاق القضية بهذه الطريقة”، وتعليقاً على الرواية السعودية الجديدة، قالت الصحيفة “من الصعب تصديق فكرة صعود عناصر أمنية سعودية بينها خبير بالطب الشرعي إلى طائرة متجهة صوب إسطنبول لإقناع خاشقجي بأسلوب لين بالعودة للسعودية”.

أترك تعليقا

تعليقات

عن الصدى نـــت