الرئيسية / الأخبار / وول ستريت: الرياض و أبوظبي أمام خطر علاقتهما القوية بترامب

وول ستريت: الرياض و أبوظبي أمام خطر علاقتهما القوية بترامب

نشرت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية تقريرا، أكدت فيها خطورة رهان السعودية والإمارات على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وصهره ومستشاره جاريد كوشنر، ودعمهما لسياسة البلدين.

وقالت الصحيفة إن كلا من المملكة العربية السعودية وحليفتها ذات الأهمية المتزايدة، الإمارات العربية المتحدة، لم تتمتع بمثل هذه العلاقة الوثيقة التي تمتلكها مع ترامب مع أي رئيس أمريكي سابق.

وأشارت الصحيفة في تقريرها إلى أن التحدي الأكبر الذي تواجهه الدولتان هو عدم ارتداد علاقتهما القوية مع ترامب عليهما بشكل سلبي لاحقا، وألّا تسبب لهما مشاكل مع السياسة الأمريكية الداخلية.

وكشفت الصحيفة أن الروابط الوثيقة التي تقيمها الإمارات والمملكة العربية السعودية مع صهر ترامب، جاريد كوشنر، هو موضوع حساس، خصوصا في الوقت الذي يبحث فيه المحقق الخاص روبرت مولر في ملفات كوشنر وغيره من مسؤولي حملة ترامب وتأثير المانحين على الانتخابات الرئاسية وكانت أول وجهة خارجية للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، هي المملكة العربية السعودية، بعد تقلده الحكم في أمريكا.

ومنذ ذلك الحين، عزز الأمير محمد سلطته، وأطاح بولي العهد السابق، وأقام نفسه حاكما للمملكة يوما بعد يوم وتهدف زيارة ابن سلمان الحالية للولايات المتحدة، وهي الأولى له بصفته وليا للعهد، إلى تعميق هذه العلاقات مع إدارة ترامب، وترويج المملكة العربية السعودية في أوساط مجتمع الأعمال الأمريكي.

وقال أندرو بوين، المتخصص في الشؤون الخليجية في معهد أميركان إنتربرايز، إن “العلاقة السعودية مع البيت الأبيض لم تكن بمثل هذه القوة من قبل، لكن العلاقة بشكل عام مع الولايات المتحدة ومؤسساتها العريقة ليست قوية على أرض الواقع.

وأضاف “لقد وضعوا كل بيضهم في سلة “ترامب جاريد”، إنها استراتيجية محفوفة بالمخاطر حقا، لقد أصبحت علاقتهم بالولايات المتحدة شديدة الحراك، ومن خلال لعبهم بالسياسات الداخلية، فإنهم يتعرضون لخطر التعرض للإحراق من قبل الإدارة القادمة”.

وقالت الصحيفة إن أحد الأسباب التي جعلت الزعماء السعوديين والإماراتيين متحمسين جدا لإدارة ترامب هي المرارة التي ما زالوا يشعرون بها تجاه رئاسة أوباما.

عربي 21

أترك تعليقا

تعليقات

عن نجــوى الــذوادي

تشغل خطّة نائب رئيس التحرير بموقع الصدى الإخباري و محرّرة في موقع النهار نيوز للأخبار، متحصّلة على شهادة الإختصاص في إستراتيجيا التسويق و الإشهار، و تشغل أيضا خطّة كاتب عام مساعد بالمنظمة العالمية "La Volonté Pour Les Personnes Handicapées"