آخر الأبحاث: الجوز يكافح سرطان القولون والمستقيم

[ads2]

أعلن فريق من العلماء في مختبر جكسون للجينوم أن تناول الجوز يؤثر على بيئة الأمعاء مقللا من احتمال الإصابة بسرطان القولون والمستقيم.

واتضح أن تعاطي الفئران للجوز بنسبة 7 – 10.5% من أجمالي السعرات الحرارية يقلل احتمال إصابتها بسرطان القولون. وتزداد هذه الظاهرة فاعلية لدى ذكور الفئران التي انخفضت لديها نسبة نمو الأورام الخبيثة بـ 2.3 مرة في حال تعاطيها 30 غراما من الجوز.

من المعروف أن الجوز يحتوي على فيتامين ” E ” وعلى الحامض الدهني المعروف بمواصفاته الخاصة بمقاومة السرطان.

ودلت الدراسات على أن الجوز يساعد أيضا على تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية والسكري والأعصاب.

وقام العلماء بتحليل بيئة الأمعاء حيث اكتشفوا أن تعاطي الجوز يسبب نمو وتكاثر الجراثيم التي تساعد على الحماية من السرطان.

وحسب قولهم يمكن أن ينصح الأطباء المرضى والأصحاء بتناول الجوز كوسيلة للحماية من السرطان.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: