آزاد بادي لمهدي جمعة :إن نلت ثقة المجلس التأسيسي سنكون الطرف الأشرس في المراقبة

كتعليق على كلمة رئيس الحكومة الجديدة مهدي جمعة رأى النائب عن حركة وفاء  آزاد بادي أن هذه الحكومة تبحث  عن البقاء مدة طويلة

وحذر بادي جمعة من العودة بالشعب إلى النظام السابق وأزلامه متوعدا بأن حركته ستكون الطرف الأشرس في مراقبة حكومته إذا تمت المصادقة عليها
وتوقع بادي أن لا تتم المصادقة على الحكومة بأكثرية مريحة وفقا لما تضمنته كلمة جمعة

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: