آلاف المسلمين في الصين يؤدون صلاة العيد بمسجد نيوجيه

[ads2]

توافد آلاف المسلمين في الصين، صباح اليوم الأربعاء، إلى مسجد نيوجيه في بكين لأداء صلاة عيد الفطر المبارك.

وأُغلقت العديد من الطرق المؤدية إلى المسجد أمام حركة المرور، لاستيعاب المصلين، كما شُددت الإجراءات الأمنية حول المسجد.

وقبل أداء الصلاة، دفع العديد من المسلمين زكاة الفطر، في الصناديق المخصصة لذلك في باحة المسجد.

وكان مسجد نيوجيه والكلية التابعة له، يعرفان في الوثائق العثمانية باسم “دار العلوم الحميدية”، وفي المراجع الصينية باسم “مدرسة تنشئة العلماء المسلمين”، ولعبا دورا كبيرا في بناء جسر للتواصل بين الدولة العثمانية ومسلمي الصين.

ويجمع المسجد، بين طرازي العمارة الصيني والإسلامي بشكل فريد. حيث يبدو من الخارج مثل القصور الصينية التقليدية، ويحفل سطحه بمجسمات صينية تقليدية، بعضها على شكل أسود وتنانين، في حين يتزين المبنى من الداخل بالزخارف الإسلامية، واللوحات الخطية.

وتعيش في الصين 10 أقليات مسلمة، من أصل 56 أقلية في البلاد، حيث يقيم مسلمو الهوي، والأويغور، والقرغيز، والكازاخ، والطاجيك، والتتار، والأوزبك، والسالار، والباوان، والـدونغشيانغ، بكثافة، في شمالي، وشمال غربي البلاد عمومًا.

[ads2]

وكالات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: