أحداث ملعب باردو: النيابة العمومية تتدخل وهذه العقوبات الممكنة ضد لاعبي “البقلاوة”

[ads2]

قال المتحدّث باسم النيابة العمومية سفيان السليطي إن النيابة العمومية قد فتحت تحقيقا في إقدام عدد من لاعبي الملعب التونسي على الاعتداء على حارس مستقبل المرسى يوسف الطرابلسي، منوها بأن عقوبات مدنية منتظرة على اللاعبين المعتدين قد تصل إلى سبعة سنوات من السجن مع خطية مالية.

[ads2]

وأشار السليطي أن النيابة العمومية فتحت التحقيق من تلقاء نفسها، بعد معاينة الواقعة بالتنسيق مع مركز باردو كما تم نقل القضية الى أنظار الفرقة المركزية الثانية للحرس الوطني بالعوينة التي ستتولى التحقيق فيها.

[ads1]

وأكد السليطي في تصريح لموقع “آخر خبر أونلاين”، أن النيابة العمومية توجهت الى حارس مرمى مستقبل المرسى بالمصحة التي يتلقى فيها العلاج للاستماع اليه مؤكدا إن اللاعب المذكور تمسك النيابة بتتبع المعتدين عليه عدليا وأنّ محاميه تقدّم مساء امس بشكاية جزائية الى النيابة العمومية.

[ads1]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: