عائلة السجين أحمد العباسي: ابننا له حقوق على الدولة أن تحفضها

الشاب التونسي أحمد العباسي و الموقوف بأحد السجون الأمريكية، يخوض مفاوضات مع الحكومة الأمريكية التي عرضت عليه التوقيع على اتفاقية، و هو بحاجة لزيارة من ممثّل السفارة التونسية في الولايات المتحدة الأمريكية حتّي يطّلع على شروط الاتفاقية و يحرص على توفير ضمانات المحاكمة العادلة لمواطن تونسي موقوف بالسجون الأمريكية.

هذا و يمرّ أحمد العباسي بأزمة صحية حرجة هذه الفترة و له حقوق على الدولة التونسية أن تحفضها و لعل أبسطها أن تزوره في السجن و تراقب ظروف ايقافه خاصة أن القانون يمتعه بواجب زيارة السفارة مرتين كل شهر، لكن للأسف مر على ايقافه حوالي سنة و السفارة التونسية في الولايات المتحدة الأمريكية لم تكلّف نفسها عناء الزيارة سوى مرة واحدة خلال شهر جوان المنقضي.

و من جهتها حمّلت عائلة أحمد العباسي الدولة التونسية المسؤولية التّامة في الامتناع عن آداء واجبها تجاه ابنهم و نندّدت بتخاذلها و طالبتها بزيارة أحمد العباسي بالسجن و طالتب المجتمع المدني و المنظمات الحقوقية الوطنية و الدولية بمساندة الشاب التونسي أحمد العباسي من أجل توفير ضمانات المحاكة العادلة و الضغط على الدولة التونسية قصد الالتزام بواجبها تجاهه.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: