أردوغان: لا أريد رؤية مواطن تركي منحني الرأس في أي دولة أوروبية

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، امس الأحد إنه” لا يريد أن يرى أي مواطن تركي منحني الرأس في أي منطقة أو دولة أوروبية”.

وجاءت كلمته خلال “احتفال الشباب” الذي نظمته الجالية التركية في مدينة هسيلت البلجيكية وقال: ”  على المواطنين الأتراك أن يرفعوا رأسهم عاليا في بلجيكا، مضيفا : “أنتم جزء لا يتجزأ من المجتمع البلجيكي، علموا أولادكم لغتهم الأم التركية، ثم علموهم لغة البلد الذي تقيمون به، تمسكوا بلغتكم وثقافتكم وحضارتكم، ولا يجب على أي أحد منكم أن يعتبر نفسه أجنبيا في الدول الأوروبية”.

وانتقد الرئيس التركي حزب الشعب الجمهوري لمواقفه تجاه الثورة السورية، قائلا: “حزب الشعب الجمهوري المعارض يقف إلى جنب مع رئيس النظام السوري الأسد. يعتبرون الأسد علويا، إن كانت العلوية بحب سيدنا علي فأنا أكثر الناس علوية”.

ودعا أردوغان الأتراك إلى التوجه إلى صناديق الاقتراع للمشاركة في صنع مستقبل جديد لتركيا الحديثة، قائلا: “الانتخابات النيابية المقبلة نقطة فصل بين تركيا القديمة والحديثة. حقكم في التصويت في الدول التي تقيمون بها فرصة ديمقراطية لكم. أدعوكم إلى التوجه لصناديق الاقتراع والإدلاء بأصواتكم”.

الاناضول

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: