أشغال تأهيل رمزية لميناء غزة الدولي استعدادا لاستقبال و انطلاق السفن

انطلقت صبيحة اليوم الإثنين أشغال تأهيل ميناء غزة الدولي، حيث أعلنت الهيئة الوطنية لكسر الحصار و إعادة الإعمار و اللجنة الحكومية لكسر الحصار البدء في أعمال صيانة و تأهيل للميناء استعدادا لانطلاق أول سفينة تقل مرضى وجرحى إلى أحد الموانئ الأوروبية.

هذا و قد عُلّقت في ميناء غزة لافتات كتب عليها “مكان الوصول” و أخرى “مكان المغادرة”، و في مكان آخر “مكتب التسجيل للسفر وختم الجوازات”، في خطوات تبدو رمزيةـ لحدود اللحظة، باتجاه الضغط على الأطراف المحاصرة.

و قال أشرف زايد الناطق باسم الهيئة الوطنية لكسر الحصار، أثناء مؤتمر صحفي عقد في ميناء غزة أمس الأحد، إن الهيئة اتفقت مع مقاولين “لتنفيذ أعمال بناء بهدف البدء الفعلي لإنشاء الميناء الدولي الذي سيكون نافذة غزة إلى العالم في ظل استمرار الحصار الصهيوني على القطاع”.

و للتذكير فإنّ إقامة ميناء بغزة و مطار دولي كانا من مطالب المقاومة الفلسطينية في مفاوضات وقف إطلاق النار بينها وبين الكيان المحتل برعاية مصرية، أثناء العدوانالصهيوني على قطاع غزة في جويلية الماضي و الذي استمر على مدار 51 يوما.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: