أضرار صحية للسهر الطويل في رمضان

[ads2]

لا يتغير النظام الغذائي فقط في رمضان ولكن أيضاً مواعيد النوم والإستيقاظ تتغيَر بدورها. يقضي الصائم ساعات الصوم نائماً ليستيقظ طيلة ساعات الليل. بعض الصائمون يختارون السهر من الافطار حتى ساعات الفجر الأولى دون الحصول على أي دقيقة من النوم خلالها. هل هذا السهر يضر بالصحة؟

وبالتأكيد السهر مطوَلاً يؤثر سلباً على صحة الإنسان وذلك لأنه يؤثر بدوره على عمل هرمونات الجسم بالشكل الصحيح. قلة النوم خلال ساعات الليل ترفع من خطر الرصابة بأمراض القلب والشرايين وتزيد من ارتفاع ضغط الدم. كما ان ألسهر يسبب في خلل في الجهاز المناعي للجسم وبالتالي يزيد من خطر الإصابة بالأمراض.

وتشير الدراسات العلمية ان قلة النوم تزيد من الصداع خلال ساعات النهار، ليس هذا فقط بل قلة النوم والسهر خلال شهر رمضان يمكن ان تؤثر على الوزن أيضاً

وعدم الحصول على ما يكفي من النوم خلال ساعات الليل يخفض من الكتلة العضلية بالجسم ويقلل من عدد السعرات الحرارية التي يحرقها الجسم خلال اليوم ويفتح من الشهية ما يؤدي في نهاية الشهر الفضيل الى زيادة عالية في الوزن.

وافضا طريقة هي النوم بعد تناول طعام الإفطار بساعتين والإستيقاظ مجدداً لتناول وجبة السحور وأداء صلاة الفجر مما سيساعد الجسم على العمل بشكل أفضل وسيحمي الصحة من الأمراض.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: