“أفرجوا عن مصر” هاشتاج للمطالبة بالإفراج عن الصحفي صاحب الجنسية المصرية

أطلق نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعى فيس بوك وتويتر هاشتاج جديدًا تحت شعار ‫#‏أفرجوا_عن_مصر، للمطالبة بالإفراج عن باهر محمد صحفى الجزيرة الذى يحمل الجنسية المصرية.

الهاشتاج الجديد الذى وجد رواجا كبيرا على مواقع التواصل تم تدشينه للتعبير عن غضب بعض النشطاء من الإفراج عن بيتر جريستى المتهم فى نفس قضية باهر محمد كونه يحمل الجنسية الأسترالية، فيما تنازل محمد فهمى زميلهم الثالث عن جنسيته المصرية، متمسكا بالجنسية الكندية لنيل الحرية هو الآخر ليبقى باهر وحيدا فى السجن بتهمة قضية ماريوت بسبب جنسيته المصرية.

ويقول الناشط محمد خيرى: “كُل شيء، على الأرض بثمن.. إلا أنت.. مصر السيسى هى أوسع دائرة تعبّر عن عقيدة ظُلّام هذه الأمّة وأنظمتها.. العروبة تُقايض بالحريّة، فلا يحق لعربى أن يحيا حُرًا، ولم تخلق الحُريّة من أجله، مصر هى مفتاح عقول هؤلاء، هكذا ترانا الأنظمة.. مجرّد أرقام، وجيف ميّتة لمسافات مترامية على قارعة الطريق”.

بينما قال الناشط معاذ عبدالكريم إن بيتر جرستى صحفى الجزيرة سيتم ترحيله لأستراليا ومحمد فهمى يتخلى عن جنسيته المصرية ويطالب بترحيله لكندا، أما باهر محمد سيظل محبوسًا لأنه مصرى ابن مصرى لم يسع ليحصل على جنسية أخرى وهذا هو نموذج لشموخ القضاء وتفصيل القانون. فيما تساءل رجب عاصم مدون عن قرار إخلاء ترحيل بيتر جريستى، قائلاً: “يعنى إيه يتم الإفراج عن غير المصريين وده بأى قانون صحيح صحفى الحزيرة مظلومين لكن أكيد القرار الجمهورى ده مش معمول عشان عيون صحفى الحزيرة يا تري. معمول عشان مين؟؟ وبالنسبة للمحبوسين المصريين. إيه ظروفهم. ويا ترى القرار ده هيتطبق على محمد صلاح سلطان ولا ده بره القرار”.

المصدر : المصريون نت 

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: