أقوى ردّ من الأستاذ محمد اللّواء عمارة على الممثل المصري محمود ياسين

الممثّل “محمود ياسين” آستهزأ بتونس وبالتّونسيّين وآحتقرهم ….أقول له أنت ممثّل ولست فنّانا لانّ للفنّ أصوله أنت مثّلت المجون والفساد والعهر والفسق وكنت لا تستحي وأنت تشاهد زوجتك الممثّلة *شهيرة * وهي بين أحضان الرّجال وعلى الأسرّة بدعوى أنّها تؤدّي رسالة فنيّة ..تمثيلكم أيّها المصريّون رقص ومجون ومخدّرات وخمر وخيانة وقبلات ….تمثيلكم يا “محمود ياسين” وما أنت بمحمود ولا بياسين ورقصكم وعريكم ومجونكم أسقط الأمّة في الحضيض …
تستسهلون “تونس الخضراء “وتكابرون عنها وكأنّنا نستجديكم أو نتوسّل إليكم …قتلتكم الكبرياء المفتعلة المريضة المهوسة فأصبحتم توهمون البشر بأنّكم الأوّلون والأخيرون…
من أنت حتّى تستهزئ ببلد أعطى العرب درسا في البطولة والشّجاعة في عصر كنت أنت تقبّل فيه يد “سيّدك جمال مبارك”أنت لست مؤهّلا كي تعطي الدّروس لتونس ولشعبها “لقّن أبناء شعبك الدّرس فهم يقتّلون بعضهم بعضا ويسحلون بعضهم بعضا ويشربون دماء بعضهم بكلّ حقد وعنجهيّة شوارع “مصركم”تفوح دما وقتلا وحقدا بينكم فكيف لا تحقد على شعب تونس وعلى تونس الخضراء التي يختلف شعبها ولا يقتل بعضهم بعضا في الشّوارع …
لقد عشت يا أيّها الممثّل فماذا بنيت ؟؟سوى المجون وقتل الأخلاق ….
سوف تنطفئ أضواء الشّهرة المزعومة…وسوف يتناساك الكلّ…ولا يبقى منك إلاّ بقايا قبلات آثمة وروائح *حشيش*مقرفة …..يا محشّش إنت………تونس أعظم منك وشعبها أشرف منك *يا بتاع الباطنيّة “والحشّك بشّك …والوحدة ونصّ….ورقّصني يا دلع …..ودّيلي نفس …..

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: