ألفة يوسف في دفاعها عن الباجي بعد تهجمه على محرزية العبيدي: ”إي نعم مالي إلا مرا حتّى نلغي قوانين قرآنكم”

هاجمت الجامعية اليسارية ألفة يوسف بشدة حملة الغضب التي طالت الباجي قائد السبسي زعيم نداء تونس بعد تهجمه على محرزية العبيدي قائلا ”ماهي إلا مرا” و نددت بشدة ألفة يوسف بأحكام الميراث في القانون التونسي المستمدة من القران الكريم و أضافت:

وانطلقت جحافل الخوانجية تتهجم على السبسي لأنه رفض أن يحاور محرزية العبيدي وقال في حوار تلفزي “ماهي الا امراة”، ودعنا من إمكان أن يحيل كلام الرجل على تصور الخوانجية انفسهم للمرأة، أو على “احترام” للمرأة لا يسمح بإهانتها…دعنا من التأويل…ودعنا أصلا من السياسة…فهل قال السبسي شيئا آخر غير ما تحياه كل نساء تونس والعرب؟
اشنو؟ وليتو تقدميين تو؟ شكون الرجل والا المراة اللي حل فمه على المساواة في الميراث، اينعم، ما دامني نأخذ نصف ميراث بقانونكم، ماني الا امراة…شكون الرجل والا المراة اللي حل فمو وقال شبي البو هو الولي، اينعم ما دام أولادي اللي نتعذب عليهم اكثر من بوهم مائة مرة ما يسافروا كان ما يصحح عليهم البو، ماني الا امراة…شكون الرجل والا المراة اللي حل فمو وقال يلزم نحطو قانون الاغتصاب الزوجي، اينعم ما دام المراة تشترى بالمهر وواجبها تطيع زوجها في الفراش بقانونكم، ماني الا امراة. شكون فيكم ما حلش فمو نهار وقال: ماهي الا امراة، انا سمعتها في السياقة وفي الادارة وفي الشارع الف مرة…
فبحيث يزيو من الكذب المريش متاعكم وخاصة الخوانجية لانه كان التقدميين ما زالوا متخلفين في العقليات وبعض القوانين، انتوما تحبوا بتصوركم للشريعة ترجعونا لتعدد الزوجات ولعصر الرقيق أصلا…
ولوجوا حاجة اخرى تزايدوا بيها غير حقوق المراة، الله يمرر عيشتكم كيف ما مررتولنا عيشتنا…

02-10-2014 12-50-16

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: