أمريكا : استمرار المظاهرات في مدينة فيرجسون، بولاية ميسّوري احتجاجاً على مقتل شاب زنجي

تتواصل اليوم الجمعة 15 أوت 2014 المظاهرات الغاضبة في مدينة فيرجسون بولاية ميسّوري الأميركية احتجاجا على مقتل الشاب الأمريكي “مايكل براون”- من أصول أفريقية – على يد رجل شرطة في 9 أوت الجاري.

 وتشهد المظاهرات مشاركة واسعة من مختلف الأعراق والتوجهات ، ولم تنحصر على المواطنين من أصول إفريقية، ورفع المتظاهرون شعارات من قبيل “استسلمت فلا تقتلني”، “العدالة من أجل مايكل”، “لا سلام بلا عدالة”وطالبوا  في هتافات بقتل الشرطة

هذا وقد أفاد شهود عيان وأصدقاء الشاب براون – 18 سنة – بأنه تعرض لإطلاق النار  8 مرات على يد عنصر من شرطة فيرغسون، بعد استسلامه برفع أيديه، وهو ما نفته الشرطة .

ومن جهته قال شاهد عيان يدعى، جوريان جونسون، بأنه كان يمشي مع براون في منتصف الشارع، عندما توقفت سيارة شرطة نزل منها شرطي مطالبا إياهم باستخدام ممر المشاة،، قبل أن يجذب الضحية ويطلق  النار عليه حتى بعد استسلامه برفع يديه للأعلى.

وقد نفت الشرطة صحة ما رواه شهود العيان وقال  قائد شرطة سانت لويس، جون يلمار، بأن الضحية اعتدى على ضابط شرطة بدفعه داخل السيارة ومحاولته انتزاع سلاحه، مضيفا “أطلقت رصاصة داخل السيارة.. وقتل براون على بعد 35 قدما منها.”

وفي مؤتمر صحفي أول أمس دعا الرئيس الأمريكي باراك أوباما  إلى التهدئة، والحوار، ونوه بأن مكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي آي)، يتابع القضية على المستوى الوطني بالتزامن مع تحقيق شرطة المدينة.
 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: